3 تقنيات يجب توافرها في المواقع الإخبارية

التعامل اليومي مع الصحف الإلكترونية والمواقع الإخبارية، يكشف عن كم الحاجة فيها إلى مواكبة التطور التقني للمواقع الإلكترونية عموماً، وللمواقع التي تنشر أخباراً ومقالات خصوصاً.

هناك عدد هائل من الصحف المطبوعة التي اتخذت لها موقعاً إلكترونياً، لمواكبة موجة الإنترنت ولكي لا تفنى، إلا أنك سرعان ما ستلحظ أنها مواقع تعود لحقبة تاريخية، أي لقبل 10 أو 15 عاماً.

وهذا ينطبق على وكالات أنباء مرموقة، بما فيها بعض وكالة الأنباء الدولية كرويترز التي انتظرت حتى أواخر  العام الماضي حتى تكتشف أن واجهتها العربية لا تدعم تصفح الموبايل، وكالات الأنباء العربية وضعها مخيف، خذ كونا مثلاً، الوكالة الرسمية لدولة الكويت الخليجية الغنية، موقعها لا يدعم تصفح الموبايل حتى الآن!

الحقيقة أننا عندما نتحدث عن تهيئة المواقع الإخبارية اليوم وتطوير بنيتها التحتية، فإن كلمة السر هي القابلية والتجاوب الكامل مع الهواتف الذكية، الأمر بهذا البساطة، فإحصائيات مؤسسة “StatCounter” لعام 2017، تأكد أن عدد مستخدمي الإنترنت الذين يتصفحون الإنترنت من هواتفهم الذكية تجاوز النصف، ويمكنك أن تلقي نظرة على إحصائيات موقعك ونوع الأجهزة التي يستخدمونها، لتتبين أن الأغلبية تستخدم الهاتف الذكي في الوصول إلى موقعك.

mob

(إحصائيات “StatCounter” لعام 2017، تأكد أن عدد مستخدمي الإنترنت الذين يتصفحون الإنترنت من هواتفهم الذكية تجاوز النصف)

هذه نظرة سريعة على أهم 3 تقنيات يجب توافرها في المواقع الإخبارية التي تريد أن تقدم للقراء أفضل تجربة لمطالعة الأخبار:

التصميم المستجيب Responsive web design

وهذا يعني أن يظهر موقعك بنفس الشكل تماماً على مختلف أنواع المتصفحات. وأن يظهر بصورة ممتازة على كل الأجهزة سواء الهواتف الذكية أو التابلت أو الكمبيوتر أو الشاشات العريضة، بما يتناسب مع طبيعة كل شاشة، فالقراءة من متصفح سطح المكتب تختلف من القراءة من التابلت، وأكيد تختلف تماماً عن القراءة من الهاتف الذكي ذي الشاشة الصغيرة، هل يجب أن يقوم المستخدم بتكبير كل موقعك ليتمكن من القراءة أم أنك ستهيئها له بحيث يكون التصميم مهيئاً أصلاً للقراءة من الهاتف؟

أن يكون تصميم موقعك مستجيباً اليوم هو أمر بديهي، لا ينبغي أن تطلبه من الشركة التي تطور موقعك، ببساطة لأنه بات أمراً بديهياً، فشركات التطوير البرمجية التي تحتاج لتخبرها بذلك يجب أن تستغني عن خدماتها.

والأهم من ذلك، أن أغلب برامج إدارة المحتوى، مثل ورد بريس، ودربل و جوملة وغيرها من السكربتات التي تعتمد عليها المواقع الإخبارية لإدارتها، يمكن شراء أو تطوير قالب مستجيب بسهولة كبيرة، ولن يؤثر هذا على المحتوى بصورة سلبية بأي شكل.

صفحات المحمول المُسرعة Accelerated Mobile Pages

بالرغم من أن العمالقة لم يتفقوا بعد على صيغة موحدة لهذه التقنية، وما تزال قيد التطوير، إلا أن ما أثمر من جهود كبريات الشركات التقنية – مثل جوجل عبر الصفحات المسرعة Accelerated Mobile Pages (أو اختصاراً AMP) وفيسبوك عبر ميزة المقالات الفورية Facebook Instant Articles وآبل عبر “المقالات الإخبارية الخاصة”، وتيليغرام عبر ميزة العرض الفوري Instant View- بهذا الخصوص يجب أن تراعيه اليوم وتثبته في موقعك الإخباري.

تقوم هذه التقنية بإظهار مقالاتك عند البحث في جوجل أو عند نشرها في فيسبوك أو خدمة آبل الإخبارية أو في تيليغرام، ستظهر المقالة أو الخبر مباشرة في داخل هذه التطبيقات ولن يضطر القارئ لزيارة موقعك!

هل تفكر بالخسارة؟ خسارة الزوار إلى موقعك وخسارة أرباح الإعلانات وخسارة مشاهدات علامتك التجارية؟ معك حق! لقد فكرتْ الشركات المذكورة بهذا، وباتت تتيح لك عرض هويتك البصرية وشعارك، وأيضاً تتيح لك عرض إعلانات وتقاسم أرباحها معك.

يحتاج تفعيل التقنية بموقعك إلى قليل من الخبرة والتعلم لكل منصة من هذه المنصات، والأمر يستحق.

اعرف أكثر عمّا يمكن أن تجنيه من تطوير الصفحات المسرعة في موقعك بالاطلاع على هذه الدراسة.

مراعاة الانقرائية العالية

تقضي الانقرائية بجعل تصميم الموقع جيداً، لا يعني هذا أن يكون شكله جميلاً وحسب؛ بل بالدرجة الأولى أن يكون سهل الاستخدام ويعرض محتواه بصورة فاعلة، بعبارة أخرى، أن يجعل المستخدم يركز بشكل تام على المحتوى الذي يريد قراءته وليس أي شيء آخر.

على مصمم موقعك أن يراعي مفاهيم تصميم واجهة الإستخدام User Interface وتجربة المستخدم User Experience الحديثة، بما يضمن زيارة سلسة إلى موقعك لا يرغب بعدها بالمغادرة.

كون موقعك يعمل لديك بصورة ممتازة لا يعني أبداً أنه كذلك بالنسبة لمستخدميه، ليس فقط لأنهم يستخدمون أجهزة مختلفة ومتصفحات متنوعة وبسرعة إنترنت متفاوتة، بل أيضاً لناحية أن المستخدمين أنفسهم ليسوا على سوية واحدة في التعامل مع الإنترنت والمواقع، ويجب عليك أن تهيئ موقعك بصورة تناسب جميع فئات المستخدمين والقراء، فالقاعدة تقول أن واجهة موقعك تكون ناجحة عندما ينجح في استخدامها زائر غير خبير!